سحر مزيد …… صوت ساحر..!

تونس – فيسمغازين بالعربي 

أصبح يوتيوب جزءا من حياة الكثيرين حيث أنه وسيلة ليعبر بها البعض عن أنفسهم و ليبرزوا مواهبهم. و معنا اليوم واحدة من هؤلاء الموهوبين التي كان يوتيوب فضاء لإيصال صوتها و موسيقاها للعالم. فلنتعرف على سحر مزيد.

 

سحر مزيد هل لك أن تحدثينا عنك أولا؟

أنا سحر مزيد، أدرس السينما، أهتم منذ صغري بالمسرح و قد بدأت الغناء منذ 10 سنوات.

لديك قناة على اليوتيوب تجاوز عدد المتابعين فيها ال 25 ألف

نعم هذه القناة على اليوتيوب منذ 2015 أي لديها قرابة ال 4 سنوات و في كل مرة أحاول أن أفعل المزيد و أن أطول من نفسي نحو الأفضل من فيديو إلى آخر.

 

 

حسنا، كيف تجدين سحر بين أول فيديو لها و آخر فيديو و هل كانت البداية صعبة ؟

بالتأكيد لم يكن بالشيء اليسير و من المؤكد أن هناك فرق بين أول تجربة و ما أنا عليه الآن خاصة و أنني أقوم بمجهود كبير و العمل على نفسي أكثر. لكن رغم أن البداية صعبة أعتقد أن الأمر الآن أصعب بكثير لأنني أمام تحدي و مسؤولية كبيرة حيث يجب أن أصنع الفارق بين الفيديو و الآخر و أحرص على أن يكون الفيديو الجديد أفضل مما سبق.

نرى في بعض ما غنيتي على قناتك أنك تحاولين  رسم صورة للأغنية بطريقتك الخاصة.

نعم، ذلك ما أحاول فعله و الوصول إليه في الوقت الحالي حيث أريد إنت طبعي و بصمتي الخاصة و التنويع في كل مرة.

شبه العديد أسلوبك في الغناء بأسلوب منال عمارة فهل تجدينه كذلك ؟

لا فبالنسبة لي كل منا له أسلوبه و طريقته الخاصة مع إحترامي لمنازل عمارة و فنها و لكنني أحاول صنع نفسي و أسلوبي الخاص.

لم اخترت مزج الطابع العربي بالطابع الغربي ؟

لأنه نوع من التجديد و أعتقد أنه يجلب أذن المستمع الذي يحب الطابع الغربي و العربي أيضا.

هل لك أن تحدثينا عن آخر أغنية سجلتها “محمد يا رسول الله”؟

كانت أول تجربة لي مع النشيد الديني و الصوفي. و “محمد يا رسول الله” أغنية أحبها و أردت أن اغنيها بصوتي.. ثم إن الناس الآن ابتعدوا قليلا عن هذا النوع من الأغاني لذلك أردت أن يكون اسلوبي الجديد مرتبطا بناء هذا النوع و هذه فرصة لإحياء هذه الاغاني لدى المستمعين خاصة و أن تسجيل هذه الأغنية قد تزامن مع شهر رمضان.

حسنا، دخولك عالم الفن و الموسيقى عن طريق قناتك على اليوتيوب ساعدك في البروز أكثر و المشاركة في تظاهرات فنية.

بالطبع، يوتيوب عالم كامل و هو إلى جانب وسائل الإعلام بصفة عامة، ساهموا في ظهور العديد من المواهب و تحقيق بعضها النجاح. فلن إذا الحمد لله على ذلك لأننا و في تونس لا نملك دعما كبيرا للمواهب.

هل من جديد في الأيام أو الأشهر القادمة ؟

نعم، انا بصدد تسجيل أغنية جديدة و ستكون على قناتي في اليوتيوب في الأيام القادمة.

 

خلود سعيدي